www.sport.com

الرياضة عالمنا والعالم ملعبنا
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 موراي وفيرير إلى ثاني أدوار دبي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Alex
Admin
avatar

المساهمات : 1475
تاريخ التسجيل : 26/06/2008
العمر : 24

مُساهمةموضوع: موراي وفيرير إلى ثاني أدوار دبي   الثلاثاء فبراير 24, 2009 4:54 am



بلغ البريطاني آندي موراي والإسباني دافيد فيرير المصنفان ثانياً ورابعاً على التوالي الدور الثاني من دورة دبي الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 2.223 مليون دولار، بعد معاناة في يوم أول ماراتوني عانى فيه المصنفون للخروج فائزين، باستثناء الكرواتي إيفو كارلوفيتش السابع الذي ودع باكراً.

وواجه موراي الذي دخل إلى هذه الدورة بمعنويات جيدة بعد فوزه بلقبين من أصل ثلاث دورات له هذا الموسم (16 فوزاً في 17 مباراة) رافعاً رصيده إلى 10 ألقاب، خصماً شرساً هو الأوكراني المغمور سيرغي ستاخوفسكي الذي قدم مباراة مميزة وأرغم خصمه البريطاني على تقديم أفضل ما لديه ليخرج فائزاً (6-7 (3-7) و6-3 و5-3) قبل انسحاب منافسه.

واعتقد الجميع أن موراي في طريقه لتكرار نتيجة دورة الدوحة في بداية الموسم عندما تغلب على الأوكراني (6-4 و6-2) في طريقه للفوز باللقب، خصوصاً عندما كسر إرسال الأخير في الشوط السابع من المجموعة الأولى، إلا أن ستاخوفسكي أبى أن يلقي بسلاحه سريعاً فرد على منافسه بالمثل في الشوط التالي ثم جره إلى شوط فاصل تفوق خلاله (7-3)، منهياً المجموعة لمصلحته في ساعة من التألق خصوصاً في صعوده إلى الشبكة ما جعل موراي يفقد أعصابه في بعض الأحيان.

ويذكر أن ستاخوفسكي أصبح الموسم الماضي في دورة زغرب أول لاعب يتوج بلقب إحدى الدورات بعد دخوله إلى قرعتها الأساسية باعتباره "الخاسر المحظوظ" القادم من التصفيات، منذ الأرجنتيني كريستيان بانوتسي عام 1991.

وبدأ ستاخوفسكي (23 عاماً و75 عالمياً) الذي تعرض لإصابة في كاحله خلال المجموعة الأولى، المجموعة الثانية بقوة أيضاً فكسر إرسال موراي في الشوط الأول لكن الأخير رد سريعا في الثانية ثم حصل على ثلاث فرص لتكرار الأمر ذاته في السادسة إلا أن الأوكراني عاد من بعيد وفاز بالشوط دون أن يمنع خصمه من حسم المجموعة (6-3) في 34 دقيقة.

وواصل موراي صحوته في المجموعة الثالثة فتسيدها بعدما كسر إرسال منافسه مرة أخرى ليتقدم (3-1 و4-2 ثم 5-3) قبل أن يقرر ستاخوفسكي الانسحاب بعد ساعتين وثلاث دقائق لمعاناته من الإصابة التي استدعت خضوعه للعلاج.

وقال موراي: "إنها نهاية سيئة لمباراة رائعة، أصيب في كاحله وأنا اختبرت هذا الشعور سابقاً"، "لعب جيداً اليوم، كان مندفعا وواجهت صعوبة أمامه، أشعر بالخيبة من أدائي في المجموعة الأولى لكن الوضع تحسن لاحقاً".

ويلتقي موراي في الدور المقبل مع الألماني راينر شوتلر أو الفرنسي أرنو كليمان.

فيرير يتخطى ليوبيسيتش
وتخطى الإسباني دافيد فيرير المصنف رابعاً عقبة الكرواتي ايفان ليوبيسيتش بفوزه عليه بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة، وبنتيجة (6-3 و2-6 و6-4) اليوم الاثنين في أقوى مواجهات الدور الأول.

وكانت بداية فيرير المصنف 14 عالمياً صعبة، فخسر المجموعة الأولى في 38 دقيقة بعدما فقد إرساله في الشوط الثاني، إلا أنه استعاد أنفاسه في الثانية وضرب بقوة لينهيها لمصلحته (6-2) في 42 دقيقة بعدما كسر إرسال منافسه في الشوطين السادس والثامن، ويجبره على خوض مجموعة ثالثة تسيدها الإسباني تماماً وحسمها (6-1) بعدما فرض نفسه على إرسال الكرواتي العملاق في مناسبتين أخريين، لينهي المباراة في ساعة و46 دقيقة محققا فوزه الرابع على الأخير من أصل خمس مواجهات بينهما.

ويلتقي فيرير الذي يبحث عن لقبه الأول في 2009 والثامن في مسيرته، في الدور المقبل مع الألماني فيليب كولشرايبر او السويسري ميكايل لامر الصاعد من التصفيات.

سيليتش إلى الدور الثاني




وجدد الكرواتي مارين سيليتش المصنف خامساً تفوقه على الصربي يانكو تيبساريفيتش، وفاز عليه بعد مباراة ماراتونية بمجموعتين لمجموعة واحدة، وبنتيجة (2-6 و7-6 (7-3) و6-4).

وكان سيليتش (21 عاماً) المصنف في المركز التاسع عشر عالمياً تغلب على تيبساريفيتش (24 عاماً) السابع والأربعين في العالم في مناسبتين هذا العام، خلال الدور ربع النهائي لدورة تشيناي في طريقه إلى اللقب، وفي الدور الثاني من بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، في الأولى بثلاث مجموعات والثانية بأربع.

وأكد العملاق الكرواتي (1.98 م) اليوم تفوقه على منافسه الصربي، ليحقق فوزه الأول في دبي بعد أن كان خرج من الدور الأول الموسم الماضي وفي أول مشاركة له أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

بدأ تيبساريفيتش اللقاء بقوة ونجح في كسر إرسال منافسه في الشوط الأول، ثم كرر الأمر في الشوط الثالث عبر خطأين مزدوجين من منافسه، ليتقدم (3-صفر و4-صفر) قبل أن ينجح سيليتش في الفوز على إرساله في الشوط الخامس والسابع دون أن يفرض نفسه على إرسال الصربي لتنتهي المجموعة في غير مصلحته (2-6) في 27 دقيقة.

وتحسن أداء سيليتش في المجموعة الثانية ونجح في مجاراة منافسه ليسيطر التعادل حتى الشوط الفاصل الذي تفوق فيه الكرواتي (7-3)، منهياً المجموعة لصالحه في ساعة.

وبدأ سيليتش المجموعة الثالثة بقوة وفاز على إرسال منافسه ليتقدم (3-1 و4-2) ثم حافظ على أفضليته حتى الختام منهياً المجموعة (6-4) والمباراة في ساعتين و21 دقيقة، ليخرج فائزاً للمرة الثالثة عشرة في 2009 مقابل هزيمة واحدة كانت في الدور الرابع من بطولة أستراليا أمام الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو.

وقال النجم الكرواتي: "إنه عام رائع بالنسبة إلي خصوصاً بعد وصولي إلى الدور الرابع من بطولة أستراليا، إنه أفضل عام في مسيرتي حتى الآن"، مضيفاً: "بدأت المباراة بصعوبة لكني تأقلمت بعدها مع أجواء اللعب في الهواء الطلق وفزت، من المؤكد أن فوزي عليه (تيبساريفيتش) مرتين في السابق هذا الموسم منحني الكثير من الثقة".

ويلتقي سيليتش الساعي إلى لقبه الثالث هذا الموسم بعد تتويجه في تشيناي وزغرب والرابع في مسيرته الاحترافية التي بدأت عام 2005، في الدور المقبل مع الفرنسي جوليان بينيتو أو النمساوي يورغن ميلتسر.

كارلوفيتش يودع البطولة مبكراً




واختبر العملاق الكرواتي الآخر إيفو كارلوفيتش (2.08 م) المصنف سابعاً نفس السيناريو الذي واجهه سيليتش في مباراته مع السويسري ماركو كيودينيلي الصاعد من التصفيات، إلا أنه لم يخرج فائزا من مواجهته الثانية مع الأخير فودع من الدور الأول بعدما خسر أمامه بمجموعة واحدة مقابل مجموعتين (6-7 (4-7) و6-4 و6-7 (7-9)).

وواجه كارلوفيتش الساعي إلى لقبه الأول في 2009 والخامس في مسيرته، صعوبة في فرض نفسه خلال المجموعة الأولى على منافسه السويسري المصنف 443 عالمياً بعدما عانى على إرساله الأول (نسبة نجاح 53 بالمائة فقط) ، فكان التعادل سيد الموقف دون أن ينجح أي منهما في كسر إرسال منافسه، ليحتكما إلى شوط فاصل تفوق خلاله كيودينيلي (7-4) حاسماً ًالمجموعة في أقل من ساعة بقليل.

واستعاد كارلوفيتش زمام المبادرة في المجموعة الثانية وعادل النتيجة بعدما كسر إرسال منافسه في الشوط العاشر لينهيها 6-4 بعد ساعة و37 دقيقة، إلا أن سيناريو المجموعة الأولى تكرر في الثالثة الحاسمة وخرج كيودينيلي فائزاً لأول مرة بعد أن خسر في مباراته السابقة مع الكرواتي عام 2007 في دورة بال السويسرية.

ويواجه كيودينيلي (28 عاماً) الساعي إلى لقبه الاحترافي الأول، في الدور الثاني الفرنسي المخضرم فابريس سانتورو الفائز على الروماني فيكتور هانيسكو (6-4 و6-2).

وسانتورو هو البطل الوحيد المتواجد في نسخة هذا الموسم بعد انسحاب الإسباني رافاييل نادال والسويسري روجيه فيدرر والأميركي آندي روديك، علماً بأن الفرنسي هو اكبر اللاعبين (36 عاماً وشهران) المتواجدين في هذه الدورة وهو توج باللقب عام 2002 على حساب المغربي يونس العيناوي، وقد وصل إلى نهائي النسخة الأولى عام 1993 عندما خسر أمام التشيكي كاريل نوفاتشيك.

يذكر أن سانتورو هو أكثر اللاعبين مشاركة في البطولات الأربع الكبرى منذ 1968 بست وستين مشاركة منها 42 على التوالي إلا أنه لم يتوج بأي لقب فيها، ويبقى رصيده متواضعاً بستة ألقاب آخرها في نيوبورت عامي 2007 و2008.

وتغلب الروسي تيموراز غاباشفيلي بصعوبة على الفرنسي لوران ريكوديرك الصاعد من التصفيات (5-7 و7-6 (7-4) و6-3)، ليضرب موعداً في الدور المقبل مع مواطنه جيل سيمون الثالث او الكويتي محمد الغريب ممثل العرب الوحيد والذي يشارك بدعوة خاصة، علماً بأنه خرج من الدور الأول الموسم الماضي على يد الروسي نيكولاي دافيدنكو الخامس.

وكان الغريب بلغ الدور الثاني عام 2006 بعد فوزه على الإماراتي عمر بهروزيان الذي يغيب عن دورة 2009 كما هي حال مواطنه محمود نادر.

غياب الكبار




ويغيب خمسة من المصنفين السبعة الأوائل عالمياً عن الدورة وهم أعلنوا قرارهم قبل أيام معدودة على انطلاقها لأسباب مختلفة على رأسهم الاسباني رافاييل نادال والسويسري روجيه فيدرر المصنفان أول وثان عالمياً على التوالي وذلك لإصابتهما، كما هي حال الروسي نيكولاي دافيدنكو والإسباني فرناندو فرداسكو، فيما فضل الأميركي آندي روديك عدم الدفاع عن لقبه احتجاجاً، حسب قوله، على عدم منح الإسرائيلية شاهار بير تأشيرة دخول إلى الإمارات للمشاركة في دورة السيدات التي اختتمت السبت بفوز الأميركية فينوس وليامس باللقب للمرة الأولى على حساب الفرنسية فيرجيني رازانو، ما سمح لها في العودة إلى نادي المصنفات الخمس الأوليات عالميا لأول مرة منذ 2003.

واستبعد منظمو الدورة أن يكون قرار روديك متعلقاً بمسألة بير مرجحين سبب اتخاذه هذا الموقف إلى وصوله لنهائي دورة ممفيس الأميركية حيث فاز مساء أمس الأحد على التشيكي راديك ستيبانيك ما يجعل وصوله إلى دبي في الوقت المحدد لانطلاق الدور الأول أمر شبه مستحيل.

وكان روديك توج الموسم الماضي باللقب في أول مشاركة له بعد فوزه على الإسباني فيليسيانو لوبيز (6-7 (8-10) و6-4 و6-2) ليخلف فيدرر الذي فاز في نهائي 2007 للمرة الرابعة.

وقال روديك عقب فوزه على مواطنه سام كيري في الدور ربع النهائي من دورة ممفيس "كان هناك العديد من العوامل التي تدفعني على الأرجح للذهاب إلى هناك (دبي)، وبالطبع قراري بعدم الذهاب لم يكن سهلاً خصوصاً بعد الطريقة التي لعبت فيها العام الماضي، لكن لا أعتقد أنه يجب التعبير عن موقف سياسي ما عبر الرياضة".

تجدر الإشارة إلى أن السلطات الإماراتية منحت الإسرائيلي آندي رام تأشيرة دخول للمشاركة في منافسات الزوجي وهو مصنف رابعا مع شريكه كيفن أولييت من زيمبابوي وهما يلتقيان في الدور الأول مع الروسي مارات سافين والإسباني دافيد فيرر.

وأكد منظمو الدورة أنهم سيؤمنون الحماية المطلوبة لرام ولا تخوف على سلامة الإسرائيلي المتوج مع مواطنه جوناثان أورليتش بلقب الزوجي في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، عام 2008 على حساب الفرنسيين أرنو كليمان وميكايل ليودرا.

وكانت رابطة اللاعبات المحترفات فرضت غرامة مالية على منظمي الدورة قدرها 300 ألف دولار بسبب عدم منح بير تأشيرة الدخول، كما حددت ثلاثة شروط يجب على اللجنة المنظمة تلبيتها للسماح لها بإقامة الدورة عام 2010.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmedsport.akbarmontada.com
 
موراي وفيرير إلى ثاني أدوار دبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.sport.com :: الرياضة :: تنس-
انتقل الى: